موسوعة

كيف تحقق طاعة الرسول صلى الله عليه وسلم في الصلاة وبر الوالدين

الصلاة ركن من أركان الإسلام ، وقد أمرنا الله تعالى بإقامتها حتى تستقيم حياتنا. إذا أقام المسلم الصلاة وحافظ عليها يرتاح قلبه ويصل إليه السلام ، وتعتبر الصلاة صلة الوصل بين العبد وربه. تجب الصلاة على كل مسلم بالغ عاقل ، وقد فرضت في مكة المكرمة قبل هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة المنورة في الرحلة الليلية والمعراج.

أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم في الصلاة:

جاءت العديد من الأحاديث الشريفة للنبي في سنة النبوة صلى الله عليه وسلم وهذه الأحاديث الشريفة.

• عن عبد الله بن مسعود – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “يُرسل داود بحضور كل صلاة ، وهو فيقول: يا بني آدم ، قم وأنزل عنكم ما أضاءتم أنفسكم ، فيقوموا ويطهروا ، وتزول ذنوبهم. من أعينهم ، وهم يصلون ، ويغفر لهم ما بينهم ، ثم يشعلون بينهما ، فإذا دعا في أول صلاة: قم يا بني آدم ، قم وأطفئ ما أضاءتم لأنفسكم ، فقموا. يقومون ويتطهّرون ويصلّون ، ويغفر لهم ما بينهم ، وإذا جاء العصر فهو كذلك. إذا حضرت المغرب ، فمثله ، وإذا كان الظلام ، فهو نفسه ، وناموا وغفر لهم ، قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: فالخنجر. جيد والخنجر سيء.

• عن عاصم بن سفيان الثقفي ، قال: غزونا غزوة السلسلة ، ثم فاتنا الغزو ، فتوطدنا ، ثم رجعنا إلى معاوية وكان أبو أيوب معه ، وعقبة بن عامر. – رضي الله عنهم – فقلت: يا أبا أيوب فاتنا الغزو العام ، وأخبرنا أنه من صلى في المساجد الأربعة غفر ذنبه ، فقال: يا ابن أخي تقدر أقول لك شيء أسهل من ذلك؟ سمعت رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يقول: “من توضأ كما أمر ، وصلى كما أمر ، غفر له عمله”. هل هذا هو الحال يا عقبة؟ قال نعم.

شاهد أيضآ  فستان أسود قصير وطويل 

• قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “الصلاة ركن من أركان الدين ، إذا قبلت قبل غيرها ، وإذا رفضت رد كل شيء”. كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “الله الله ، والله في الصلاة ، فهو ركن الدين. ومن أقامها فقد أقام الدين ومن تركه فقد حطم الدين “. وفي رواية أخرى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (صلاة ، صلاة ، صلاة ، إذا قبلت قبل غيرها ، وإن رفضت رفض كل شيء).

• قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من استخف بصلاته فليس مني .. لا يشفع مني وهو يستخف بصلاته”. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا رأيت رجلاً يتردد على المساجد فاشهد على إيمانه”. كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من هو حديث القرآن ، والمسجد بيته ، يبني الله له بيتاً في الجنة”. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “العهد بيننا وبينك صلاة فمن تركها فقد كفر”.

• قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من سمع النداء في المسجد وخرج بغير عذر فهو منافق إلا إذا أراد الرجوع إليه”. عن أبي عبد الصادق أنه قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله! وعن جابر بن عبد الله الأنصاري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما بين كفر وإيمان إلا ترك الصلاة).

شاهد أيضآ  التونر الخاص بالبشرة الدهنية

أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم في بر الوالدين:

• تعتبر من أكثر العبادات المحببة التي يقوم بها المسلم بالتقرب إلى الله تعالى. لذلك ينبغي على المسلم أن يحترم الوالدين ويكرمانهما ويصدقا عليهما ويرفع الأذى ، كما أنهما صاحبتهما عبادة الله في الصلاح للوالدين في القرآن الكريم كما جاء في الآية: (قضى ربك أن لا تعبدوا شيئًا. بل هو مطيع لوالديك ، فإما أن يبلغا منك شيخوخة ، أحدهما أو كلاهما لا يقل عن الاثنين ، ولا توبخهما ، وقل لهما كلمة كريمة * وانزل عنهما جناح الذل من الرحمة.

جاء في عدد من الأحاديث الشريفة عن الرسول صلى الله عليه وسلم في فضل بر الوالدين ، كما ورد في الأحاديث الشريفة التالية.

• عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: (سألت النبي صلى الله عليه وسلم ما هو العمل عزيز على الله وهو صلى الله عليه وسلم. قال: صلى الله عليه وسلم ، قلت: ثم أيها؟ مهما يكن منهم إلى يوم القيامة إلا معصية الوالدين “. (أفلا أخبرك بأعظم الذنوب؟) قالوا: نعم يا رسول الله ، قال: شركا الله ، وعصيان الوالدين.

• كما في حديث عبد الله بن عمرو بن العاص قال: (جاء رجل إلى رسول الله فقال: جئت لأبييعك على الهجرة ، وتركت والديّ يبكون ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ارجع إليهم واجعلهم يضحكون كما تبكيهم). عن ابن عمرو بن العاص رضي الله عنهم عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: “إن رضى الله يرضي عنهم”. وغضب الله في سخط الوالدين ”(رواه الترمذي وصححه ابن حبان).

• عن أبي هريرة أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “رغم أنفه … رغم أنفه … رغم أنفه …. قيل من يا رسول الله ؟! قال: (من التقى بأبويه أو كليهما وهو شيخ فلم يدخل الجنة) رواه مسلم. عن معاوية بن جهامة – رضي الله عنه – قال: جاء رجل إلى رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فقال لرسول الله: أردت أن أفعل. غزو ​​وأتيت لأطلب نصيحتك. قال: هل لك أم ؟! قال: نعم .. قال: فتمسك بها ؛ الجنة تحت قدميها “. (رواه النسائي وابن ماجه بإسناد جيد).

شاهد أيضآ  من هو الصحابي الذي شرب دم الرسول

• عن أبي الدرداء – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “الأب هو وسط أبواب. جنة.” كما قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “تستجاب ثلاث دعاء بلا شك: دعاء المظلوم ، ودعاء المسافر ، ودعاء الأب على ولده” (الترمذي ، أبو داود وابن ماجه وأحمد). لما جاء عن أبي بكرة – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: (هناك شيئين يسرع الله في الدنيا: الظلم وعصيان الوالدين “.

• جاء على لسان أبي أسيد مالك بن ربيعة الساعدي – رضي الله عنه – قال: بينما كنا جالسين مع رسول الله – صلى الله عليه وسلم – رجل من جاء بنو سلمة وقال: يا رسول الله ، هل بقي من بر والديّ ، أريهما بهما بعد موتهما ؟! قال: “نعم .. الدعاء لهم ، والاستغفار لهم ، والوفاء بعهدهم من بعدهم ، والمحافظة على صلة القرابة التي لا ترتبط إلا بهم ، وتكريم الصديق” (رواه أحمد ، وأبو داود ، وابن ماجه). والحكيم).

السابق
اين نجد معظم الماء العذب
التالي
فوائد الزنجبيل والليمون للتخسيس

اترك تعليقاً