موسوعة

علامات الساعة الكبرى بالترتيب والشرح

    كلنا نسعى للاقتراب من الله تعالى لنيل رضاه وخاتمة طيبة ، ولكن من الضروري أن يكون لديك المعرفة الصحيحة بكل تفاصيل ديننا الصحيح ، وهو من أهم الأمور التي يسألها الكثيرون عن علامات الساعة الكبرى. لا مجال للاقتراب إلى الله وطاعته.

    علامات الساعة الكبرى

    وقد ورد في القرآن الكريم أن الله تعالى جعل آيات الساعة صغيرة وكبيرة. بعضها حدث والبعض الآخر لم يحدث بعد. وقد تحدث رسولنا الكريم كثيراً عن هذه الآيات حتى يعلم الناس أن يوم القيامة ليس ببعيد ، وعلينا أن نجهز لانتظاره ، فلا نبقى في هذه التسلية حتى يحين الوقت. لا جدوى من الندم.

    أهم آيات الساعة في ترتيبها

    هذا هو سؤال الكثيرين خشية أن يأتي يوم عظيم في غفلة ، وهنا حدده قرآننا الكريم في آيات كثيرة منها ما حدث بالفعل ورسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم. تحدث عنها ، وهذه العلامات هي كالتالي:

    1- انشقاق القمر:

    وقد ذكرها رب العالمين في سورة القمر ، وبعض الأحاديث الشريفة تؤكد أنها حدثت بالفعل في عهد رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم. انقسم القمر ورآه كل أهل مكة في ذلك الوقت.

    شاهد أيضآ  أسماء الزهور ومميزاتها

    2- ظهور الدخان:

    وأكده رب العالمين في سورة الدخان ، موضحًا أنه يوم القيامة سيكون هناك دخان ليس له سبب واضح ، وهو من أهم العلامات.

    3- ظهور حيوان من الأرض يخاطب الناس:

    وقد أكد ذلك رب العالمين في آياته الدقيقة عن حيوان يخرج من الأرض ويخاطب الناس.

    4.فتنة يأجوج ومأجوج:

    اسمهم من أضرم النار ، وبنى ذو القرنين سدًا كبيرًا بيننا وبين هؤلاء ومنذ ذلك الحين وهو يحاول فتحه ، ولكن هذا حتى يشاء رب العالمين عندما يخرجون للناس. وستكون من أهم علامات الساعة العظيمة.

    5- ظهور المسيح الدجال:

    ورد ذكر المسيح الدجال في كثير من الأحاديث النبوية لأن ما كان رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم يحذر أصحابه أكثر من غيره هو المسيح الدجال وإغراءاته للمؤمنين ، وفيه كان هناك خطر كبير عليه. إيمانهم.

    شاهد أيضآ  الأفعال ( قم - سأل- يستعد ) نوعها بالترتيب

    6- نزول سيدنا عيسى بن مريم عليه السلام:

    وقد ورد في الأحاديث الشريفة للنبي لأنه حارب ضد المسيح ، وخلص من فتنة الناس ، ونشر الدين الصحيح بين الناس ، وبذلك ينقذ المؤمنين من فتنة المسيح الدجال.

    7- الشمس تشرق من المغرب لا من الشرق.

    وقد أكدت بعض الآيات تلك العلامة ، وهي اللحظة الأخيرة ، وبعدها لا مجال للتوبة أو الاستغفار ، لأن كل شيء بها انتهى.

    8- الريح الطيبة من اليمن:

    إنها ريح تمسك بأرواح المؤمنين الأتقياء ولا تترك إلا المشركين الضالين ، وتهدم الكعبة وترفع كتاب الله من الأرض.

    9- ظهور حريق من اليمن:

    إنها حريق كبير يأتي من أرض اليمن ويجعل الناس يفرون على شكل مجموعات كبيرة لتتجمع في بلاد الشام.

    • كان ذلك في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما كان يخبرهم عن هذه العلامات وكأنهم يبكون ويهثون في الطاعة حتى بظهور هذه العلامات كانوا سيقدمون ما تقربهم من رب العالمين وتنال رضاه وتدخل جنته ، ولكن الآن رغم اقتراب تلك الساعات وعلاماتها ، ما زلنا في تسلية كبيرة ، فنحن لسنا منشغلين بأي شيء آخر ، وهذا هو أسوأ ما فينا ، وهو ما حذر رسولنا الكريم أمته من ظهور أناس حياتهم كلها لعب وتسلية ، ولا مجال بينهم لطاعة الله.
    • وهذه الأمور تجعلنا نشعر بالقلق والوقوف مع أنفسنا وقفة سريعة لتغيير كل هذا الهراء الموجود في حياتنا ، والذي نعلم جميعًا أنه لم يمض وقت طويل ، ويجب أن نلتقي برب العالمين ، سواء بقدوم يوم القيامة أو حتى الموت. إن الجرائم والمشاكل التي نعيشها جميعًا تفتقر إلى طاعة الله والالتزام بما أنزله لنا في كتابه العزيز وعلى يد نبينا محمد خير خلق الله صلى الله عليه وسلم.
    شاهد أيضآ  أقوال الحكماء عن الحياة

    السابق
    استقصي كيف تستطع الحيوانات العيش في المنطقه القطبية 
    التالي
    تفسير حلم التبول على الملابس

    اترك تعليقاً